مرصد العنف والإعلام

تعرضت طفلة سورية (16 سنة) إلى نوبة من العنف المستمر لأكثر من نصف ساعة من قبل الوالد (43 سنة، جامعي، موظف)، بسبب رسوبها في امتحانات الثالث الثانوي (علمي).

واستخدم الوالد المعتدي قاموسه من الشتائم البذيئة بصوت عال سمع حتى الشارع لوصف ابنته التي كانت تحاول أن تتخلص من يديه، فيما وقفت والدتها وأختيها في زاوية المنزل عاجزتين عن فعل شيء، خائفتين من تعرضهما للضرب أيضا فيما إذا حاولتا حمايتها.


- ريف دمشق، مرصد نساء سورية، 7/2010، (ضلع مكسور وكدمات مختلفة نتجية "الرسوب في البكالوريا")

خاص: مرصد نساء سورية

0
0
0
s2smodern