قضايا الأسرة

تميزت أنشطة جمعية تنظيم الأسرة بمدينة اللاذقية هذا الصيف بتفعيل مركز الشباب انطلاقا من إيمانها بأن الشباب ليسوا فقط عدة المستقبل بل أنهم المستقبل بعينه,

 فمرحلة الشباب تعتبر من أهم المراحل التي يمر بها الإنسان حيث تبدأ شخصيته بالتبلور من خلال المهارات والمعارف والأمور الأخرى المكتسبة من المحيط.

جمعية تنظيم الأسرة باللاذقيةوبهدف نشر التوعية والتثقيف قام مركز الشباب بتقديم ندوات توعية لمواضيع مهمة حيث قدم الدكتور بهمن معلا شرحا مفصلا عن مرض نقص المناعة المكتسب الايدز وطرق انتقال الفيروس والوقاية منه قبل أن ينتقل للحديث إلى مرض التهاب الكبد الوبائي ودعا إلى عدم الاعتقاد بان المادة الكحولية لا تقضي على الفيروسات بل غالبا ماتكون عاملا مثبتا لها وحذر الدكتور معلا من الوشم وأضراره الكثيرة.. وأجاب الدكتور معلا على أسئلة الشباب واستفساراتهم المتعددة.

من جهتها ألقت عضو إدارة جمعية تنظيم الأسرة ليلى صقر محاضرة تمحورت حول مشاكل الشباب حيث ألقت الضوء على معاناة الشباب وضرورة الاهتمام بهم وإيجاد الحلول إن كانت داخل أسرهم أو في حياتهم العملية حيث أكدت على أن الحوار غالبا مايكون غائبا بين الآباء والأبناء وحثت الشباب على سعيهم لإيجاد طرق للتحاور مع أهلهم وتحدثت عن التمييز بين الشاب والفتاة وأن تلغى الفوارق بين الجنسين سواء أكان ذكرا أم أنثى مع الاحتفاظ بدورهم في الحياة.

 وأكد غياث زيبوك منسق جمعية تنظيم الأسرة لمرصد نساء سورية الذي حضر كافة المحاضرات على أن الغاية من إقامة مركز الشباب التفكير بصوت عال ويجب إزالة الخجل وأن يتم الحصول على المعلومة بشكلها الصحيح.. مؤكدا بأن الجمعية سعت لإصدار مجلة شباب زووم تهتم بقضايا الشباب وحتى تم إصدارها بأيدي شابة.. ويقيم مركز الشباب محاضرات دورية أيام الأحد والثلاثاء والخميس ويدعو جميع الشباب للمناقشة والاستفادة منها.


نورا قريعة (قضايا الشباب وآفاق المستقبل محور هام في مركز الشباب في اللاذقية)، عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

خاص: نساء سورية

0
0
0
s2smodern