قضايا المعوقين

دمشق-سانا

استضافت المنظمة السورية للمعوقين "آمال" بالتعاون مع وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية ندوة علمية تحت عنوان "مدخل إلى التصنيف الدولي للصحة والعجز والأداء الوظيفي "أي.سي.أف".

وقال الدكتور علي تركماني نائب رئيس الأمناء في منظمة "آمال" إن المنظمة تعمل على إيجاد تصنيف دولي للإعاقة وتطويره موضحاً أنها قدمت مجموعة من الميزات للمعوقين.

وأكد تركماني ضرورة إحداث سجل عام للإعاقة لتكوين قاعدة بيانات حول الإعاقة في سورية لتطوير التصنيف الوطني للإعاقة والوصول إلى استراتيجية تمكن من مساعدة المعوقين.

بدوره رأى الدكتور ديب هزيمة معاون وزير الصحة أن ازدياد معدلات انتشار الأشخاص الذين يعانون من الإعاقة يشكل تحدياً صعباً بكافة الميادين ولاسيما الطبية والاجتماعية والاقتصادية وحتى السياسية منها موضحاً أن مشكلة الإعاقة تقفز نتيجة لذلك لتكون من أضخم المشاكل التي تواجه الحكومات في كل أنحاء العالم.

وقال الدكتور هزيمة إن وزارة الصحة في سورية حرصت على تنفيذ القانون 34 الخاص بحقوق المعوقين وصحتهم وذلك بالتنسيق مع وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل وضمن إطار المجلس المركزي لشؤون المعاقين.

وقدم البروفسور السويدي روني سيمونسون عرضاً مفصلاً عن التصنيف الجديد الذي اتخذته منظمة الصحة العالمية للإعاقة مبيناً أهمية هذا التصنيف في تحديد مستوى الإعاقة ومن ثم وضع الحلول والمعالجات المناسبة.

والتصنيف الدولي للإعاقة هو أحد تصنيفين أصدرتهما منظمة الصحة العالمية والثاني هو التصنيف الدولي للأمراض.

ويقسم التصنيف الدولي للإعاقة إلى قسمين جسدي وعقلي وتضم الإعاقة الجسدية فقدان السمع أو ضعفه بنسبة عشرين في المئة واضطرابات النطق الكلية أو الجزئية والإعاقة البصرية إما بفقدان بصر كلي أو أقل من 1-10 أو ضعف بالبصر لا يزيد في كلا العينين على 5-10 إضافة إلى الإعاقة الحركية وتضم الإعاقة الكلية أو الشلل النصفي وغيره.

ونصيب محافظة حلب هو الأكبر من حيث عدد الإعاقات حيث تبلغ 19749 معاقاً موزعة بين كفيف وأصم وإعاقة ذهنية وشلل دماغي وعجز وإعاقات متعددة وذلك حسب إحصائيات عام 1994 في حين بلغ إجمالي المعاقين على مستوى سورية تبعاً لنفس الإحصاء 93937 معاقاً موزعين أيضاً على أنواع الإعاقات المذكورة آنفاً.

وكانت منظمة الصحة العالمية وقعت في التاسع والعشرين من أيار مذكرة تفاهم مع كل من وزارة الصحة وجامعة دمشق تنص على التعاون والتنسيق في مجال التدريب على اختصاص طب الأسرة وتقديم الخدمات عالية الجودة في مجال الرعاية الصحية.


- (ندوة "آمال" حول التصنيف الدولي للصحة والعجز)

عن سانا، (31/5/2008)

0
0
0
s2smodern