قضايا المعوقين

الأضرار الكاملة: الضرر الكامل هو المصطلح المستخدم لوصف ضرر الحبل الشوكي الذي يكون كاملاً, ويسبب خسارة كاملة وعادة دائمة للقدرة على إرسال النبضات الحسية والعصبية الحركية

وبالتالي الخسارة الكاملة والدائمة للوظيفة دون مستوى الإصابة. وهذا سوف يؤدي إلى شلل كامل في النصف السفلي من الجسم أو الشلل الرباعي.

الأضرار غير الكاملة:
الإصابة غير الكاملة هي المصطلح المستخدم لوصف الضرر الجزئي في الحبل الشوكي, بسبب الإصابة غير الكاملة, تبقى بعض الوظائف الحركية والحسية, بعض الناس الذين يعانون من إصابة غير كاملة ربما يكون لديهم بعض الإحساس لكن الحركة تكون معدومة أو قليلة. آخرين ربما تكون لديهم الحركة أو الإحساس معدوم أو قليل, الإصابات
الشوكية غير الكاملة تختلف من شخص إلى آخر لأن مقدار الضرر في تلف الألياف العصبية عند كل شخص يكون مختلفاً. أثار الأضرار غير الكاملة تعتمد على المنطقة من الحبل الشوكي المصابة (الأمام, الخلف, الجانب), الجزء من الحبل المتضرر يعتمد على القوى المشتركة في الإصابة, التي تمت مناقشتها سابقاً, الشكل الخاص ب" المقطع العرضي للحبل الشوكي" يظهر أي الأجزاء من الحب الشوكي تكون مسئوله عن الوظائف الحركية المختلفة, الأنواع المختلفة للإصابات غير الكاملة يمكن أن تؤدي إلى متلازمات معينة.

متلازمة الحبل الأمامي:
 هذا يكون نتيجة للانحناء للأمام (فرط الثني) ويشمل عادة الفقرات العنقية في الرقبة.إصابات الانحناء يمكن أن تنتج أيضاً بسبب ضرب الرأس من الخلف أو الشخص المصاب يسقط إلى الوراء, أو ضرب مؤخرة الرأس, الانحناء العنيف للرقبة يسبب الانزياح الأمامي الحاد للفقرات, التي تضغط على مقدمة الحبل, الضرر الذي يحدثة هذا يؤدي إلى خسارة السيطرة على العضلية, والتقليل من القدرة على الإحساس في الألم ودرجة الحرارة دون مستوى الإصابة, الشعور باللمس الأولي (الاستقبال الحسي) وموضع الطرف والاهتزاز تكون نسبياً غير متأثرة لأن هذه الوظائف تنتقل أعلى مؤخرة الحبل الشوكي (أنظر شكل" متلازمة الحبل الشوكي الأمامي")
متلازمة الشريان الأمامي
هذه المتلازمة مماثلة لمتلازمة الحبل الأمامي لكنها بسبب انقطاع تزويد الدم إلى الجزء الأمامي من الحبل, لأن مؤخرة الحبل له تزويد منفصل للدم, فإنه لا يتأثر, هنالك خسارة للوظيفة الحركية اللاإرادية والوظيفة الحسية أسفل الإصابة, لكن الشعور بالموقع واللمس والاهتزاز تكون غالباً غير متأثرة(أنظر شكل متلازمة الشريان الأمامي.
- متلازمة الحبل الخلفية
التمدد القشري (فرط التمدد) للعنق, الذي يمكن أن ينتج عن السقوط على الذقن أو الوجه, ينضغط ويؤدي الجزء الخلفي من الحبل, هذا يؤدي إلى فقدان الإحساس باللمس العميق والموضع والإهتزازات أسفل الإصابة,
القوة العضلية والشعور بالألم ئودرجة الحرارة لا تتأثر نسبياً, لكن لأن الشعور دون الوعي الطبيعي لموقع الأطراف (ذاتي) يكون عادة مفقوداً, الشخص المصاب ربما يعاني من صعوبة في تعلم كيفية السير مرة أخرى (أنظر شكل متلازمة الحبل الخلفي).
متلازمة الحبل المركزي
هذه المتلازمة تسبب الإصابة غير الكاملة , التي تنتج عن إصابات التمدد الصغرى في العنق, التلف يكون متمركزاً على الجزء المركزي من الحبل, وبسبب الطرقة التي تم ترتيب الخلايا العصبية بها داخل الحبل,
هذا يؤدي إلى فقدان القوة العضلية والشعور في الذراعين واليدين, مع فقدان جزئي للقوة والإحساس على البطن العلوي والصدر والشعور وحركة الرجلين والقدمين ربما تكون غير متأثرة تبقى بعض وظائف المثانة والأمعاء (أنظر شكل(متلازمة الحبل المركزي)).
- متلازمة براون سيكار
هذه المتلازمة يمكن أن تنتج عن الطعن أو الإختراق على أحد جانبي الحبل, أو بسبب إنحناء العمود الفقري.العصبونات الحسية التي تحمل إشارات الألم والحرارة إلى الدماغ تتقاطع داخل الحبل, حتى تنتقل الإشارات الحسية من جانب واحد في الجسم إلى الدماغ على الجانب المقابل للحبل,
نتيجة لذلك هذا النوع من الجروح يؤثر على قوة العضلة والسيطرة على الجانب الذي حدثت فيه الإصابة, لكن ليس الشعور بالألم والحرارة على الجانب الآخر من الجسم والعكس يكون صحيحاً, القوة العضلية لا تتأثر لكن الشعور بالألم والإحساس بالحرارة يتناقص أو يكون غائباً(أنظر شكل"متلازمة براون" وسيكار).

المخروط وذيل الفرس
الأعراض: تلف العمود الشوكي اسفل الفترة الصدرية 11 يمكن أن يؤدي إلى مجموعة من الآثار.إصابة الأعصاب المخروط النخاعي أو ذيل الفرس تؤدي إلى فقدان القوة والسيطرة العضلية أسفل الإصابة, لكن فقدان متغير من الشعور, فقدان الاستجابات الانعكاسية الشوكية الناجمة عن الجروح في هذا المستوى يمكن أن يكون لها أثراً حاداً على المثانة والأمعاء والوظيفة الجنسية(أنظر شكل"متلازمات المخروط وذيل الفرس")
- الاحتقان القطني
حتى عندما يكون غالبية الحبل مصاباً بواسطة الجرح أو فقدان تزويد الدم,
بعض الأوعية الدموية الصغير ربما تحمي الحواف الخارجية للحبل, في هذه الحالة المتلازمة, الشخص مع أنه يكون مشلولاً أسفل الخصر يحتفظ ببعض الإحساس من المنطقة القطنية من الحبل.
 
 الشلل النصفي:
هو الإظطراب الذي يكون فيه جانب واحد فقط من الجسم مشلولاً, ويعرف بأنه شلل نصف الجسم الذي يشمل على الأقل ذراع وساق واحدة (اليونانية:hemi تعني نصف).
المصطلح يستخدم أحياناً بشكل غير دقيق لوصف أنواع أخرى من الشلل
الجزئي, الأسباب الأكثر شيوعاً للشلل النصفي هو تلف الدماغ, عموماً, إصابة الجانب الأيسر من الدماغ سوف تؤدي إلى شلل نصفي أيمن, وإصابة الجانب الأيمن إلى شلل نصفي أيسر,عندما يكون الشلل النصفي أيضاً هو النتيجة (أنظر شكل الشلل النصفي).

0- المادة الأصلية مزودة بصور توضيحية
فراس سرحان، (إصابة الحبل الشوكي الكاملة وغير الكاملة)

تنشر بالتعاون مع الموقع العربي لإصابات العمود الفقري والحبل الشوكي (6/12/2007)

0
0
0
s2smodern