إدانات ضد القتل

خزامى صلاح:

لا للقتل مهما كانت أسبابه وتحت أي مشروعية, ونعم لاحترام الذات والنفس الإنسانية, مهما كان جنسها ذكراً وأنثى, ومهما كان لونها أبيضاً وأسوداً, من أي دين كانت ومن أي طائفة. عندها فقط نتساوى جميعاً أمام إنسانيتنا.

3/10/2005
خاص:   

0
0
0
s2smodern