إدانات ضد القتل

قارئ:

المذبوحة في السويداء
من وأد إلى ذبح والتاريخ في المنطقة يكتب عنوان شرفه المحصور بين الدبر والقبل! هذا هو منطق الشرف والفحولة عند رجالنا! ومن يستمع الى نسائنا في المؤتمرات والمحاضرات عن حرية المرأة، ووجود منظمة الأتحاد النسائي في سوريا منذ 50 عاماً وبرامجها الثقافية في تطوير مفاهيم العلاقة بين المرآة والرجل، وظهور برلمانيات وقاضيات وأديبات.. كل ذلك كان كذبة كبرى! فالمرأة في تراجع لأن عقل الرجل الصانع للمرآة هو فاسد.. نخر.. وكل مانقوله عن تحررننا النسائي هو كذبة يوثقها دم هذه الصبية.. ومثلها كثيرون.
فالنخوة فقدت معناها كما فقد الشرف معناه وكان شوقي رحمه الله:
وللحرية الحمراء باب بكل يد مضرجة يدق
ولعل الرجل فهمه بشكل عصري فنسي ارضه وتاريخه المسفوح وضرج يديه بدم ابنته كقربان فداء لشرفه الجنسي المهدور.

17/09/2005
خاص:   

0
0
0
s2smodern