قضايا الطفولة

صدر قرار قبول طلاب الدفعة الجديدة من دبلوم حماية الطفل، بناءً على الاختبارات التي أجرتها "الهيئة السورية لشؤون الأسرة" لمرشحين من مختلف الوزارات لإتباع دبلوم حماية الطفل بتاريخ 6/1/2009.

وتأتي إقامة هذا الدبلوم في إطار تنفيذ الخطة الوطنية لحماية الطفل التي أقرت عام 2005، ويهدف إلى تدريب مهنيين من (ضباط شرطة، أطباء شرعيين، عاملين في مجالات الصحة والتربية والشؤون الاجتماعية وقضاة..) على كيفية التعامل مع الأطفال ضحايا العنف وتقديم الخدمات اللازمة لهم.
 وبالنسبة لمسابقات اختبار المتقدمين قال السيد ياسر علي منسق ملف الطفولة في الهيئة السورية لشؤون الأسرة " إن الاختبار تم بموضوعية، حيث استعنا بخبيرة مختصة في تقييم الشخصيات بناءً على رائز "مينيسوتا" المتعدد الوجه للشخصية الذي يفضي إلى معرفة درجة قدرة المتدربين الاحترافية في التعامل مع الأطفال حسب مختلف الحالات النفسية والتربوية والاجتماعية والسلوكية"
وسيبدأ الناجحون في هذه الدورة الجديدة البالغ عددهم خمسة عشر طالباً وطالبة الدوام في المعهد العالي للدراسات والبحوث السكانية اعتباراً من 3/5/2009 حتى 31/1/2010م ليعملوا لدى تخرجهم- حسب منسق ملف الطفولة في الهيئة-  في وحدات متخصصة لاستقبال ضحايا العنف من أطفال ونساء.
يذكر أن الهيئة  السورية لشؤون الأسرة نفذت دورة تدريبية سابقة ( أيار 2007) حول قضايا حماية الطفل لـ18 متدرباً رُشحوا من الوزارات المعنية في المعهد العالي للبحوث والدراسات السكانية لمدة ستة أشهر ثم تابعوا تأهيلهم بإتباع دبلوم حماية الطفل لـ9 أشهر، ونظمت لهم زيارة ميدانية إلى الأردن للإطلاع على تجربة مؤسساته في حماية الطفل، إضافة إلى خضوعهم لدورة تدريبية هناك بالتعاون مع اليونيسيف.


الهيئة السورية لشؤون الأسرة، (صدور نتائج اختيار الدفعة الجديدة لدبلوم حماية الطفل)

خاص: نساء سورية

0
0
0
s2smodern